الإنسان يهبط على الأرض

قبل نحو مئتي ألف سنة ، هبط مخلوق جديد على هذا الكوكب ، بطيء الحركة ، ليس لديه أنياب ولا مخالب ، ولا فراء يحميه من البرد ، وسقطة على علو أمتار تقتله ، ويغرق في الماء ، وتؤذيه الشمس ، والمطر ، ولا يأكل أي شيء إلا مغسولا ومطبوخا وإلا مرض .

لابد أن الحيوانات إستخفت به عندما رأته أول مرة .



لكنها لم تلبث أن غيرت فكرتها عنه ، فقد أثبت سريعا بأنه المخلوق الأشد فتكاً على الكوكب .

  

 

إنه الإنسان الذي إنحنت له الملائكة.

Advertisements

فكرة واحدة على ”الإنسان يهبط على الأرض

  1. 360 الف بالتمام والكمال
    سجود الملائكه سجود طاعه وليس عباده!
    ليس المقصود ان البشر او جنس البشر هم الخلفاء انما المقصود الرسل والائمه اللذين لايسفكون الدماء بعدما جادلوا الملائكه ربهم (((انبئوني بأسماء هؤلاء ان كنتم صادقين)))) اما بقيه البشر ظالم لنفسه كالبقره لايفكر وجل اهل النار ممن لا يفكرون (وقالو لوكتا نسمع او نعقلل))) لانهم عادو الحق وهم لا يعلمون فلاتبالغ وتفتن نفسك بنفسك شكرا

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s