فالنتاين القديس والحب ونحن

يوم فالنتاين ، هو عيد الإحتفال بذكرى القديس فالنتاين ، وهو بالحقيقة شخصية أسطورية
  

هذه هي الحقيقة ، فكل ما ترى في الصور هي جثث للقديس فالنتاين المنتشرة في كنائس على طول أوروبا ، الهياكل العظمية تجتذب الزوار والهدايا والأموال ، كما ترى من الحلي الذي يغطي الهياكل العظمية
الغريب أن الناس عندنا يحتفلون بهذا اليوم ، بدعوى أنه يوم للإحتفال بالحب
فلنحاول فهم هذا ، الحب أمر رائع ، وخصوصاً إذا توّج بالزواج ، وهو أمر فطري ، وطبيعة بشرية
لكن ما علاقة هذا بقسيس (كل مدينة لها قصة مختلفة عنه) ، ولماذا14فبراير (كاثوليك) أو30يوليو (أرثوذكس) ، وما علاقتنا نحن بذلك
الحقيقة أنه ليس لأي شيء علاقة بأي شيء 

سوى علاقتنا نحن بالآية : (ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار) هذه العلاقة الوحيدة الحقيقية في كل الموضوع

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s