الأشهر الحرم

جاء في سورة التوبة : ((إنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتَابِ اللّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَات وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلاَ تَظْلِمُواْ فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ))

وهكذا ، هذه التقسيم الشهري ، تم إتخاذ قراره منذ البداية ، عندما خُلق الكون

  


الأشهر الحرم هي : رجب, ذو القعدة , ذو الحجة ، ومحرم


اليوم هو الثاني من رجب


فشهر رجب يأتي مثل تدريب مبكّر للأشهر الثلاثة الأخرى التي ستحل بعده بثلاثة أشهر ، وكذلك قبل شهر رمضان بشهر ، ولذلك فهو مهم كتدريب للنفس لتهيئتها لما سيأتيها على نحو متتابع 


فما الذي سيأتيها؟


معنى الحُرُم في اللغة : هو الشيء الممنوع إنتهاكه 


قال ابن كثير في : ” فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ ” لأنّها آكد، وأبلغ في الإثم من غيرها، كما أنّ المعاصي في البلد الحرام تضاعف، لقوله تعالى:” وَمَنْ يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ ” وفي الأشهر الحُرم تغلظ الآثام”


وهذا الموضوع دعوة لترك المعاصي ، أياً كانت ، لمدة شهر ، كرمى لقوله : (فلا تظلموا فيهن أنفسكم) ، وكرمى للقرار العظيم لحظة خلق الكون : أن هذه الأشهر حُرُم ، ويمنع إنتهاك حرمتها


Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s